النظام الأساسي للحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر

النظام الداخلي للحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر

 




النظام الأساسي للحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر

(اعتمده المؤتمر الدولي الخامس والعشرون للصليب الأحمر في جنيف في أكتوبر / تشرين الأول 1986)

 

ديباجــــــــة

 

إن المؤتمر الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر. يُعلن أن جمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر واللجنة الدولية للصليب الأحمر ورابطة جمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر تُشكل معاً حركة إنسانية عالمية, رسالتها تدارك معاناة البشر وتخفيفها في جميع الأحوال. وحماية الحياة والصحة وضمان احترام الإنسان, وبخاصة في أوقات النزاع المسلح وحالات الطوارئ الأخرى. والعمل على الوقاية من المرض وتعزيز الصحة والرعاية الاجتماعية. والتشجيع على الخدمة الطوعية واستعداد أعضاء الحركة الدائم للمساعدة والشعور العالمي بالتضامن تجاه جميع المحتاجين إلى حمايتها ومساعدتها. يؤكد من جديد أن الحركة تسترشد, في اضطلاعها برسالتها, بمبادئها الأساسية, وهي:

إالإنسانية : إن الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر, التي انبثقت من الرغبة في إغاثة الجرحى في ميدان القتال دون تمييز, تسعى, بصفتها الدولية والوطنية, إلى تدارك وتخفيف معاناة البشر في كل الأحوال.  وهي تعمل على حماية الحياة والصحة وضمان احترام الإنسان.  وهي تشجع على التفاهم والصداقة والتعاون وتحقيق سلم دائم فيما بين جميع الشعوب.

 

عدم التحيز: لا تمارس الحركة أي تمييز على أساس الجنسية أو العرق أو الدين أو الوضع الاجتماعي أو الانتماء السياسي. وهي تسعى إلى تخفيف معاناة الأفراد فحسب بقدر معاناتهم, وإلى إعطاء الأولوية لعون أشد حالات الكرب إلحاحاً. الحياد: لكي تحتفظ الحركة بثقة الجميع, تمتنع الحركة عن الاشتراك في الأعمال العدائية وعن التورط, في أي وقت, في المجادلات ذات الطابع السياسي أو العرقي أو الديني أو المذهبي.

 

الإستقلال: إن الحركة مستقلة, ويجب على الجمعيات الوطنية, مع كونها هيئات معاونة للسلطات العامة في خدمتها الإنسانية وخاضعة لقوانين بلدانها, أن تحافظ دائما على استقلالها الذي يمكنها من العمل في جميع الأوقات وفقاً لمبادئ الحركة.

 

 الخدمة الطوعية: إنها حركة إغاثة طوعية ونزيهة.

 

الوحدة: لا يمكن أن توجد في أي بلد سوى جمعية واحدة للصليب الأحمر أو الهلال الأحمر.  ويجب أن تكون الجمعية مفتوحة للجميع.  وأن يمتد عملها الإنساني إلى جميع أراضي البلد.

 

العالمية: الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر, التي تتمتع فيها كل الجمعيات بحقوق متساوية ويقع عليها واجب التعاضد, هي حركة عالمية النطاق.


يشير إلى أن شعاري الحركة, وهما "الرحمة في قلب المعارك" و"الإنسانية طريق السلم ", يعبران معاً عن مثلها العليا. يعلن أن الحركة, بعملها الإنساني ونشر مُثلها العليا, تُشجع على إقامة سلم دائم ينبغي ألا يُفهم على أنه مجرد انعدام الحرب, وإنما عملية دينامية للتعاون بين جميع الدول والشعوب, وهو تعاون يقوم على احترام الحرية, والاستقلال, والسيادة الوطنية, والمساواة, وحقوق الإنسان, وكذلك على التوزيع العادل والمنصف للموارد من أجل تلبية احتياجات الشعوب.


الفرع الأول : أحكام عامة


المادة 1


تعريف

 

1.     تتألف الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر (1) (المشار إليها فيما بعد باسم "الحركة") من الجمعيات الوطنية للصليب الأحمر والهلال الأحمر المعترف بها وفقا للمادة 4(2) (المشار إليها فيما بعد باسم "الجمعيات الوطنية"), و اللجنة الدولية للصليب الأحمر (المشار إليها فيا بعد باسم "اللجنة الدولية"), ورابطة جمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر (المشار إليها فيما بعد باسم "الرابطة").

2.     تعمل عناصر الحركة في جميع الأوقات, مع الحفاظ على استقلالها في حدود هذا النظام الأساسي, وفقا للمبادئ الأساسية وتتعاون بعضها مع بعض في الاضطلاع بمهام كل منها من أجل تحقيق رسالتها المشتركة.

3.     تجتمع عناصر الحركة مع الدول الأطراف في اتفاقيات جنيف المؤرخة في 27 يوليه / تموز 1929 أو 12 أغسطس / آب 1949 في المؤتمر الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر (المشار إليه فيما بعد باسم "المؤتمر الدولي").

 

المادة 2


الدول الأطراف في اتفاقيات جنيف

 

1.    تتعاون الدول الأطراف في اتفاقيات جنيف (3) مع عناصر الحركة وفقا للاتفاقيات المذكورة وهذا النظام الأساسي وقرارات المؤتمر الدولي.

2.    تشجع كل دولة إنشاء جمعية وطنية في أراضيها وتعزز تنميتها.

3.    تقوم الدول, وبخاصة الدول التي اعترفت بالجمعية الوطنية المنشأة في أراضيها, بدعم عمل عناصر الحركة كلما كان ذلك ممكناً.  وتقوم هذه العناصر من جانبها, ووفقا لأنظمتها الأساسية وبقدر الإمكان, بدعم الأنشطة الإنسانية للدول.

4.    تحترم الدول في جميع الأوقات التزام جميع عناصر الحركة بالمبادئ الأساسية.

5.    لا يمس تنفيذ عناصر الحركة لهذا النظام الأساسي سيادة الدول, مع إيلاء الاحترام الواجب لأحكام القانون الدولي الإنساني




الفرع الثاني: عناصر الحركة


المادة 3


الجمعيات الوطنية للصليب الأحمر والهلال الأحمر

 

1.     تشكل الجمعيات الوطنية قاعدة الحركة وتشكل قوة حيوية لها. وهي تضطلع بمهامها الإنسانية وفقا لأنظمتها الأساسية وتشريعاتها الوطنية, من أجل تحقيق رسالة الحركة, ووفقاً للمبادئ الأساسية.  وتدعم الجمعيات الوطنية السلطات العامة في تنفيذ مهامها الإنسانية, تبعاً لاحتياجات السكان في كل بلد.

2.     الجمعيات الوطنية هي داخل بلدانها منظمات وطنية مستقلة توفر إطاراً لاغني عنه لأنشطة متطوعيها وموظفيها.  وهي تسهم مع السلطات العامة في الوقاية من الأمراض وتعزيز الصحة وتخفيف المعاناة البشرية, من خلال برامجها الخاصة لمنفعة المجتمع في مجالات مثل التثقيف والصحة والرعاية الاجتماعية. وهي تنظم, بالتنسيق مع السلطات العامة, عمليات الإغاثة في حالات الطوارئ وغيرها من الخدمات لمساعدة ضحايا المنازعات المسلحة, وفقا لاتفاقيات جنيف, وضحايا الكوارث الطبيعية وسائر حالات الطوارئ المحتاجين إلى مساعدتها. وهي تنشر القانون الدولي الإنساني وتساعد حكوماتها في نشره. وتتخذ المبادرات في هذا المضمار.  وهي تنشر مبادئ الحركة ومثلها العليا وتساعد الحكومات التي تنشرها أيضاً.  وهي تتعاون كذلك مع حكوماتها لضمان احترام القانون الدولي الإنساني وتأمين حماية شارتي الصليب الأحمر والهلال الأحمر .

3.     على الصعيد الدولي, تقوم الجمعيات الوطنية, في حدود مواردها, بمساعدة ضحايا المنازعات المسلحة وفقا لاتفاقيات جنيف, وضحايا الكوارث الطبيعية وسائر حالات الطوارئ, وتقدم هذه المساعدة, في شكل خدمات وعاملين ودعم مادي أو مالي أو معنوي, من خلال الجمعيات الوطنية المعنية أو اللجنة الدولية أو الرابطة. وتسهم الجمعيات قدر طاقتها في تنمية الجمعيات الوطنية الأخرى التي تحتاج إلى هذه المساعدة, بغية تقوية الحركة بأسرها. وتنسق المساعدة الدولية بين عناصر الحركة وطبقا للمادة 5 أو المادة 6.  بيد أنه يجوز لأية جمعية وطنية تحصل على هذه المساعدة أن تضطلع بعملية التنسيق داخل بلدها, رهناً بموافقة اللجنة الدولية أو الرابطة, حسب الحالة.

4.     لتنفيذ هذه المهام, تقوم الجمعيات الوطنية باستقطاب العاملين اللازمين للاضطلاع بمسؤولياتها وتدريبهم وتعيينهم.  وتشجع الجمعيات الوطنية الجميع, وبخاصة الشباب, على المشاركة في أنشطتها.

5.     على الجمعيات الوطنية واجب دعم الرابطة بموجب دستورها.  وهي تقدم دعمها الطوعي, كلما أمكن ذلك, للجنة الدولية في عملها الإنساني.


المادة 4


شروط الاعتراف بالجمعيات الوطنية

 

على أي جمعية أن تفي بالشروط التالية لكي يعترف بها كجمعية وطنية بمفهوم الفقرة 2 (ب) من المادة 5:

1.    أن تكون منشأة في أراضى دولة مستقلة تسري فيها اتفاقية جنيف لتحسين حال الجرحى والمرضى بالقوات المسلحة في الميدان.

2.    أن تكون الجمعية الوطنية الوحيدة للصليب الأحمر أو الهلال الأحمر في هذه الدولة وأن يديرها جهاز مركزي له وحدة صلاحية تمثليها لدى العناصر الأخرى للحركة.

3.    أن تعترف بها حكومة بلدها الشرعية حسب الأصول على أساس اتفاقيات جنيف والتشريع الوطني باعتبارها جمعية إغاثة طوعية, معاونة للسلطات العامة في المجال الإنساني.

4.    أن تتمتع بوضع مستقل يتيح لها ممارسة نشاطها وفقاً للمبادئ الأساسية للحركة.

5.    أن تستخدم اسم وشارة الصليب الأحمر أو الهلال الأحمر وفقاً لاتفاقيات جنيف.

6.    أن يكون لها تنظيم يسمح لها بأداء المهام المحددة في نظامها الأساسي, بما في ذلك الاستعداد في وقت السلم للمهام التي تقع عليها في حالة النزاع المسلح.

7.    أن تغطي بأنشطتها أراضي الدولة بأكملها.

8.    أن تستقطب متطوعيها وموظفيها دون تمييز بسبب العرق أو الجنس أو الطبقة أو الدين أو الرأي السياسي.

9.    أن تلتزم بهذا النظام الأساسي, وتشارك في التضامن الذي يوحّد عناصر الحركة, وتتعاون مع هذه العناصر.

10.          أن تحترم المبادئ الأساسية للحركة وتسترشد في عملها بمبادئ القانون الدولي الإنساني.


المادة 5


اللجنة الدولية للصليب الأحمر

 

1.    اللجنة الدولية, التي تأسست في جنيف في عام 1863 وأقرتها اتفاقيات جنيف والمؤتمرات الدولية للصليب الأحمر, هي مؤسسة إنسانية مستقلة ذات وضع خاص بها.   وهي تعين أعضاءها باختيارهم من بين المواطنين السويسريين.

2.    دور اللجنة الدولية, طبقاً لنظامها الأساسي هو بخاصة القيام بما يلي:

‌أ)       صون ونشر المبادئ الأساسية للحركة,وهي الإنسانية, وعدم التحيز, والحياد, والاستقلال,والطوعية, والوحدة, والعالمية.

‌ب)  الاعتراف بكل جمعية وطنية يتم إنشاؤها أو يُعاد تنظيمها, على أن تتوفر فيها شروط الاعتراف المنصوص عنها في المادة 4, وإخطار الجمعيات الوطنية الأخرى بهذا الاعتراف.

‌ج)    الاضطلاع بالمهام الموكولة إليها بموجب اتفاقيات جنيف, والعمل على التطبيق الدقيق للقانون الدولي الإنساني المنطبق في المنازعات المسلحة, وتلقي أية شكاوي بشأن الانتهاكات المزعومة لذلك القانون.

‌د)      السعي في جميع الأوقات – كمؤسسة محايدة تمارس نشاطها الإنساني بصفة خاصة في وقت المنازعات المسلحة – الدولية أو غيرها – أو الاضطرابات الداخلية – إلى تأمين الحماية والمساعدة للعسكريين والمدنيين من ضحايا هذه الأحداث ونتائجها المباشرة.

‌ه)       تأمين عمل الوكالة المركزية للبحث عن المفقودين المنصوص عنه في اتفاقيات جنيف.

‌و)     الإسهام, تحسبا للمنازعات المسلحة, في تدريب العاملين الطبيين وتجهيز المعدات الطبية, بالتعاون مع الجمعيات الوطنية, والخدمات العسكرية والمدنية, وسائر السلطات المختصة.

‌ز)     العمل على توضيح ونشر القانون الدولي الإنساني المنطبق في المنازعات المسلحة, وإعداد أي تطوير له.

‌ح)    الاضطلاع بالولايات التي يسندها إليها المؤتمر الدولي.

3.    يجوز للجنة الدولية أن تتخذ أية مبادرة إنسانية تدخل في نطاق دورها كمؤسسة ووسيط محايدين ومستقلين على وجه التحديد, وان تنظر في أية مسألة يلزم أن تبحثها مؤسسة من هذا القبيل.

4.    أ) تقيم اللجنة الدولية علاقات وثيقة مع الجمعيات الوطنية.  وتتعاون, بالاتفاق مع هذه الجمعيات, في المجالات ذات الأهمية المشتركة, مثل استعدادها للعمل في أوقات النزاع المسلح, واحترام اتفاقيات جنيف وتطويرها والتصديق عليها, ونشر المبادئ الأساسية والقانون الدولي الإنساني .

ب) في الحالات المشار إليها في الفقرة 2 (د) من هذه المادة والتي تطلب تنسيق المساعدة التي تقدمها الجمعيات الوطنية بالبلدان الأخرى, تتولى اللجنة الدولية, بالتعاون مع الجمعية الوطنية بالبلد المعني أو البلدان المعنية, تنسيق هذه المساعدة وفقا للاتفاقات المبرمة مع الرابطة.

5.    في إطار هذا النظام الأساسي, ومع مراعاة أحكام المواد 3 و 6 و 7  تقيم اللجنة الدولية علاقات وثيقة مع الرابطة, وتتعاون معها في المجالات ذات الأهمية المشتركة.

6.    تعمل اللجنة الدولية أيضاً على استمرار العلاقات مع السلطات الحكومية ومع أية مؤسسة وطنية أو دولية ترى اللجنة الدولية أن مساعدتها مفيدة.


المادة 6


رابطة جمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر

 

1.    الرابطة هي الاتحاد الدولي للجمعيات الوطنية للصليب الأحمر والهلال الأحمر. وهي تعمل كجمعية ينظمها دستورها ولها جميع حقوق والتزامات الهيئة العامة  ذات الشخصية القانونية.

2.    الرابطة هي منظمة إنسانية مستقلة ليس لها أي طباع حكومي أو سياسي أو عرق�� أو مذهبي.

3.    يتمثل الهدف العام للرابطة في العمل, في جميع الأوقات, على حفز وتشجيع وتسهيل وتعزيز جميع الأنشطة الإنسانية بجميع أشكالها التي تضطلع بها الجمعيات الوطنية لدرء وتخفيف المعاناة الإنسانية, إسهاما منها في صون وتعزيز السلم في العالم.

4.    بغية تحقيق الهدف العام المحدد في الفقرة 3, وفي سياق المبادئ الأساسية للحركة, وقرارات المؤتمر الدولي وفي إطار هذا النظام الأساسي ورهناً بأحكام المواد 3 و 5 و 7, تضطلع الرابطة وفقا لدستورها بالوظائف التالية:

‌أ)       العمل كجهاز دائم للاتصال والتنسيق والدراسة بين الجمعيات الوطنية وتقديم أية مساعدة قد تطلبها هذه الجمعيات.

‌ب)  تشجيع ومساعدة إنشاء جمعية وطنية مستقلة ومعترف بها حسب الأصول في كل بلد, وتنميتها.

‌ج)    إغاثة جميع ضحايا الكوارث, بكل الوسائل المتاحة.

‌د)      مساعدة الجمعيات الوطنية فيما تتخذه من تدابير استعداداً لتنفيذ أعمال الإغاثة في حالات الكوارث, وفي تنظيم عمليات الإغاثة وأثناء تنفيذ هذه العمليات.

‌ه)       تنظيم وتنسيق وتوجيه عمليات الإغاثة الدولية وفقا للمبادئ والقواعد التي يعتمدها المؤتمر الدولي.

‌و)     تشجيع وتنسيق مشاركة الجمعيات الوطنية في الأنشطة الرامية إلى المحافظة على صحة السكان وتعزيز الرعاية الاجتماعية, وذلك بالتعاون مع الجمعيات الوطنية المختصة.

‌ز)     تشجيع وتنسيق تبادل الأفكار بين الجمعيات الوطنية فيما يتعلق بإشراب الأطفال والشباب بالمثل العليا الإنسانية وتوثيق روابط الصداقة بين شباب جميع البلدان.

‌ح)    مساعدة الجمعيات الوطنية في استقطاب الأعضاء من بين الأهالي عموماً وإشرابهم بمبادئ الحركة ومثلها العليا.

‌ط)    إغاثة ضحايا المنازعات المسلحة طبقاً للاتفاقات لمبرمة مع اللجنة الدولية.

‌ي)   مساعدة اللجنة الدولية في تعزيز القانون الدولي الإنساني وتطويره, والتعاون معها في نشر هذا القانون والمبادئ الأساسية للحركة بين الجمعيات الوطنية.

‌ك)    تمثيل الجمعيات الأعضاء بصفة رسمية على الصعيد الدولي, وذلك فيما يتعلق بأية مسائل ترتبط بقرارات وتوصيات الهيئة العامة للرابطة, والمحافظة على كيان هذه الجمعيات وحماية مصالحها.

‌ل)    الاضطلاع بالولايات التي يسندها إليها المؤتمر الدولي.

5.    تعمل الرابطة في كل بلد عن طريق الجمعية الوطنية أو بالاتفاق معها, وبما يتمشى مع القوانين السارية في البلد.

 

المادة 7


التعـــاون

 

1.    تتعاون عناصر الحركة بعضها مع بعض وفقاً للنظام الأساسي لكل منها وللمواد 1 و 3 و 5 6 من هذا النظام الأساسي.

2.    على وجه الخصوص, تجري اللجنة الدولية والرابطة اتصالات منتظمة بينهما على جميع المستويات الملائمة, بغية تنسيق أنشطتهما على أفضل وجه يحقق مصلحة الأشخاص الذين يحتاجون إلى حمايتهما ومساعدتهما.

3.    في إطار هذا النظام الأساسي والنظام الأساسي لكل من اللجنة الدولية والرابطة, تبرم اللجنة الدولية والرابطة فيما بينهما أي اتفاقات تلزم لتنسيق تنفيذ الأنشطة التي يضطلع بها كل منهما.  فإن لم توجد, لأي سبب من الأسباب, اتفاقات من هذا القبيل, ينتفي تطبيق الفقرة 4 (ب) من المادة 5 والفقرة  4 (ز) من المادة 6 . وتلجأ اللجنة الدولية والرابطة إلى تطبيق الأحكام الأخرى من هذا النظام الأساسي لتسوية المسائل المتصلة بتحديد مجالات نشاط كل منهما.

4.    يقوم التعاون بين عناصر الحركة على أساس إقليمي بروح رسالتها المشتركة وبوحي المبادئ الأساسية, وفي حدود النظام الأساسي لكل منها.

5.    عند الاقتضاء , تتعاون عناصر الحركة, مع الحفاظ على استقلاها وهويتها, مع المنظمات الأخرى العاملة في المجال الإنساني, بقدر ما  تسعى هذه المنظمات إلى تحقيق هدف مماثل لهدف الحركة وتكون مستعدة لاحترام التزام عناصر الحركة بالمبادئ الأساسية.




الفرع الثالث: الأجهزة النظامية


المؤتمر الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر


المادة 8


تعريف

 

المؤتمر الدولي هو أعلى سلطة للتشاور في الحركة.  وفي المؤتمر الدولي يلتقي ممثلو عناصر  الحركة مع ممثلي الدول الأطراف في اتفاقيات جنيف, ويمارس ممثلو الدول مسؤولياتهم بموجب تلك الاتفاقيات ودعماً لعمل الحركة الشامل حسبما تنص عليه المادة 2.  ويتدارس الممثلون معاً المسائل الإنسانية التي تهمهم جميعاً وأي مسائل أخرى تتصل بها, ويتخذون ما يلزم من قرارات بشأنها.


المادة 9


التشكيل

 

1.    تتألف عضوية المؤتمر الدولي من وفود الجمعيات الوطنية, واللجنة الدولية, والرابطة والدول الأطراف في اتفاقيات جنيف.

2.    للوفود حقوق متساوية, ولكل منها صوت واحد.

3.    لا يجوز لمندوب أن ينتمي لأكثر من وفد واحد.

4.    لا يجوز لوفد أن يمثله وفد آخر أو عضو في وفد آخر.




المادة 10


 
الاختصاصات

 

1.    يسهم المؤتمر الدولي في تأمين وحدة الحركة وتحقيق رسالتها, مع الاحترام الكامل للمبادئ الأساسية.

2.    يسهم المؤتمر الدولي في احترام وتطوير القانون الدولي الإنساني والاتفاقيات الدولية الأخرى التي تهتم بها الحركة اهتماما خاصاً.

3.    يختص المؤتمر الدولي وحده بما يلي: أ) أن يعدل هذا النظام الأساسي والنظام الداخلي للحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر (المشار إليه فيما يلي بعبارة "النظام الداخلي"). ب) أن يتخذ, بناء على طلب أي عضو  من أعضائه, القرار النهائي في أي خلاف حول تفسير وتطبيق النظام الأساسي والنظام الداخلي. ج) أن يبت في أي مسألة مشار إليها في الفقرة 2 (ب) من المادة 18 قد تحال إليه من اللجنة الدائمة أو اللجنة الدولية أو الرابطة.

4.    ينتخب المؤتمر الدولي بصفة شخصية أعضاء اللجنة الدائمة المشار إليهم في الفقرة 1 (أ) من المادة 17 من هذا النظام الأساسي, مع مراعاة الصفات الشخصية ومبدأ التوزيع الجغرافي العادل.

5.    في حدود هذا النظام الأساسي والنظام الداخلي,يعتمد المؤتمر الدولي مقرراته أو توصياته أو إعلاناته في شكل قرارات.

6.    يجوز للمؤتمر الدولي أن يسند ولايات إلى اللجنة الدولية والرابط�� في حدود نظاميهما الأساسيين وهذا النظام الأساسي.

7.    يجوز للمؤتمر الدولي أن يضع, عند الاقتضاء وبأغلبية ثلثي الأعضاء الحاضرين والمصوتين, لوائح لتنظيم مجالات مثل الإجراءات ومنح الأوسمة.

8.    يجوز للمؤتمر الدولي أن ينشئ, لمدة انعقاد المؤتمر, هيئات فرعية وفقا للنظام الداخلي.




المادة 11


الإجراءات

 

1.    يجتمع المؤتمر الدولي مرة كل أربع سنوات, ما لم يقرر هو خلاف ذلك.  ويدعو إلى انعقاده الجهاز المركزي لإحدى الجمعيات الوطنية, أو اللجنة الدولية أو الرابطة, بموجب تفويض صادر لهذا الغرض إما من المؤتمر الدولي السابق أو اللجنة الدائمة حسبما تنص عليه الفقرة 1 (أ) من المادة 18.  وكقاعدة عامة, يولي اعتبار ملائم لأي عرض يقدم أثناء انعقاد المؤتمر الدولي من أية جمعية وطنية أو من اللجنة الدولية أو من الرابطة لاستضافة دورة المؤتمر التالية.

2.    يجوز للجنة الدائمة أن تغيرّ مكان وتاريخ انعقاد المؤتمر الدولي, إذا اقتضت ذلك ظروف استثنائية.  ويجوز للجنة الدائمة أن تفعل ذلك بمبادرة منها أو بناء على اقتراح من اللجنة الدولية أو الرابطة أو من ثلث الجمعيات الوطنية على الأقل.

3.    ينتخب المؤتمر الدولي رئيس المؤتمر, ونواب الرئيس والأمين العام ومساعدي الأمين العام وأعضاء مكتب المؤتمر الآخرين.

4.    على جميع المشتركين في المؤتمر الدولي أن يحترموا المبادئ الأساسية, ويجب أن تكون جميع الوثائق المقدمة متمشية مع هذه المبادئ.  ولكي تحظى مداولات المؤتمر الدولي بثقة الجميع, يتعين على الرئيس, وأي عضو منتخب في هيئة المكتب يكون مسؤولا عن تسيير أعمال المؤتمر, ضمان ألا يدخل أي متحدث, في أي وقت من الأوقات, في مجادلات ذات طابع سياسي أو عرقي أو ديني أو مذهبي.  ويطبق مكتب المؤتمر الدولي, حسب تعريفه الوارد في النظام الداخلي, المعيار نفسه على الوثائق قبل أن يأذن بتعميمها.

5.    بالإضافة إلى الأعضاء الذين يحق لهم الاشتراك في المؤتمر الدولي, يجوز للمراقبين المشار إليهم في الفقرة 1(د) من المادة 18, حضور جلسات المؤتمر ما لم يقرر المؤتمر خلاف ذلك.

6.    لا يجوز للمؤتمر الدولي أن يعدَّل النظام الأساسي للجنة الدولية أو دستور الرابطة, أو أن يتخذ قرارات تتعارض معهما.  ولا يجوز للجنة الدولية والرابطة أن تتخذا أي قرار يتعارض مع هذا النظام الأساسي أو مع قرارات المؤتمر الدولي.

7.    على المؤتمر الدولي أن يسعى إلى اعتماد قراراته بتوافق الآراء, حسبما ينص عليه النظام الداخلي.  فإذا لم يتسن التوصل إلى توافق الآراء,يجري تصويت طبقا للنظام الداخلي.

8.    تنظم أعمال المؤتمر الدولية طبقا للنظام الداخلي, رهناً بأحكام هذا النظام الأساسي.


مجلس المندوبين


الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر


المادة 12


تعريف

 

مجلس مندوبي الحركة الدولية للصليب الأحمر (المشار إليه فيما بعد باسم "المجلس") هو  الجهاز الذي يجتمع فيه ممثلو جميع عناصر الحركة لمناقشة المسائل التي تهم مجموع الحركة.


المادة 13


التشكيل

 

1.    أعضاء المجلس هم وفود الجمعيات الوطنية واللجنة الدولية والرابطة.

2.    للوفود حقوق متساوية ولكل منها صوت واحد




المادة 14


الاختصاصات

 

1.    في حدود هذا النظام الأساسي,يعلن المجلس موقفه ويتخذ, عند الاقتضاء, مقررات بشأن جميع المسائل التي تخص الحركة والتي قد يحيلها إليه المؤتمر الدولي أو اللجنة الدائمة أو الجمعيات الوطنية أو اللجنة الدائمة أو الرابطة.

2.    عند الانعقاد قبل افتتاح المؤتمر الدولي, فإن المجلس:

‌أ)       يقترح على المؤتمر مرشحين لشغل المناصب المذكورة في الفقرة 3 من المادة 11.

‌ب)  يعتمد جدول الأعمال المؤقت للمؤتمر.

3.    في حدود هذا النظام الأساسي, يعتمد المجلس مقرراته أو توصياته أو إعلاناته في شكل قرارات.

4.    مع مراعاة القاعدة الواردة في الفقرة 7 من المادة 10, يجوز للمجلس أن يعدل, بأغلبية ثلثي أعضائه الحاضرين والمصوتين, لائحة وسام هنري دونان.

5.    يجوز للمجلس أن يحيل أية مسألة إلى المؤتمر الدولي.

6.    يجوز للمجلس أن يحيل أية مسألة إلى عناصر الحركة لدراستها.

7.    يجوز للمجلس أن ينشئ بأغلبية ثلثي الأعضاء الحاضرين والمصوتين, ما يراه ضرورياً من أجهزة فرعية , مع تحديد ولايتها ومدتها وتشكيلها.

8.    لا يتخذ المجلس أي مقرر نهائي بشأن أية مسألة تدخل, طبقاًُ لهذا النظام الأساسي, في نطاق اختصاص المؤتمر الدولي وحده, و لا أي مقرر يتعارض مع قراراته, أو بخصوص أية مسائل يكون المؤتمر قد بت فيها بالفعل أو خصصها لجدول أعمال دورة مقبلة للمؤتمر.

 

 

 


المادة 15


الإجراءات

 

1.    ينعقد المجلس في مناسبة انعقاد كل دورة من دورات المؤتمر الدولي, قبل افتتاح المؤتمر, أو بناء على طلب ثلث الجمعيات الوطنية, أو اللجنة الدولية أو الرابطة أو اللجنة الدائمة.  ومن حيث المبدأ, ينعقد المجلس في مناسبة انعقاد كل دورة من دورات الهيئة العامة للرابطة.  ويجوز أيضاً أن ينعقد المجلس بمبادرة منه.

2.    ينتخب المجلس رئيسه ونائب رئيسه.  ويرأس أشخاص مختلفون المجلس والهيئة العامة للرابطة, وكذلك المؤتمر الدولي عند انعقاده.

3.    على جميع أعضاء المجلس أن يحترموا المبادئ الأساسية, ويتعين أن تكون كل الوثائق المعروضة متوافقة مع هذه المبادئ.  ولكي تحظى مداولات المجلس بثقة الجميع, يتعين أن يكفل الرئيس وأي مسؤول آخر يُكلف بتصريف الأعمال عدم دخول أي من المتحدثين في أي وقت في مجادلات ذات طابع سياسي أو عرقي أو ديني أو مذهبي.

4.    بالإضافة إلى الأعضاء الذين يحق لهم الاشتراك في المجلس, يجوز أن يحضر جلسات المجلس, ما لم يقرر المجلس خلاف ذلك, المراقبون المشار إليهم في الفقرة 4(ج) من المادة 18, الموفدون من "الجمعيات الوطنية" التي بسبيلها إلى أن يعترف بها" والتي يبدو مرجحاً أنه سيعترف بها في المستقبل القريب.

5.    على المجلس أن يسعى إلى اعتماد قراراته بتوافق الآراء وفقاً لما ينص عليه النظام الداخلي.  وإذا لم يتم التوصل إلى توافق الآراء, يجري التصويت طبقاً للنظام الداخلي.

6.    يخضع المجلس للنظام الداخلي.  ويجوز له أن يضيف إليه عند الاقتضاء بأغلبية ثلثي أعضائه الحاضرين والمصوتين, ما لم يقرر المؤتمر الدولي خلاف ذلك.




اللجنة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر


المادة 16


تعريف

 

اللجنة الدائمة للصليب الأحمر والهلال الأحمر (المسماة "اللجنة الدائمة" في هذا النظام الأساسي) هي الجهاز المفوض من قبل المؤتمر الدولي بين دورتين من دورات المؤتمر, لممارسة الاختصاصات المحددة في المادة 18.


المادة 17


التشكيل

 

1.    تتألف اللجنة الدائمة من تسعة أعضاء هم: أ) خمسة من أعضاء جمعيات الوطنية مختلفة, ينتخبهم المؤتمر الدولي, طبقاً للفقرة 4 من المادة 10, بصفتهم الشخصية, وتستمر عضوية كل منهم إلى أن تُختَّتم أعمال دورة المؤتمر التالية أو إلى أن تشكل اللجنة الدائمة رسمياً, أيهما أبعد. ب) عضوان يمثلان اللجنة الدولية, يكون أحدهما رئيسها. ج) عضوان يمثلان الرابطة, يكون أحدهما رئيسها.

2.    عندما يتعذر على أي عضو من الأعضاء المشار إليهم في الفقرة 1 ( ب) أو (ج) حضور اجتماع للجنة الدائمة, يجوز له تعيين بديل لحضور الاجتماع, يختاره من خارج اللجنة. وعندما يخلو مقعد أي عضو من الأعضاء المشار إليهم في الفقرة 1(أ) , فإن اللجنة الدائمة نفسها تعين عضوا يحل محله هو المرشح الذي حصل , في الانتخاب السابق, على أكبر عدد من الأصوات ولم ينتخب, بشرط ألا يكون من جمعية وطنية يكون أحد أعضائها منتخباً في اللجنة الدائمة.  وفي حالة التعادل  يكون مبدأ التوزيع الجغرافي العادل هو العامل الحاسم.

3.    تدعو اللجنة الدائمة لحضور اجتماعاتها, بصفة استشارية وقبل انعقاد دورة المؤتمر الدولي بسنة على الأقل, ممثلا للمنظمة المضيفة لهذه الدورة.


المادة 18


الاختصاصات

 

1.    تتخذ اللجنة الدائمة الترتيبات اللازمة لدورة المؤتمر الدولي التالية, وذلك بأن تقوم بما يلي:-

‌أ)       اختيار مكان انعقاد الدورة وتحديد تاريخ الانعقاد, إذا لم يكن هذا قد تقرر في دورة المؤتمر السابقة, أو إذا اقتضت ظروف استثنائية ذلك بموجب الفقرة 2 من المادة 11.

‌ب)  وضع برنامج المؤتمر.

‌ج)    إعداد جدول الأعمال المؤقت للمؤتمر بغية عرضه على المجلس.

‌د)      وضع قائمة المراقبين المذكورين في الفقرة 5 من المادة 11, بتوافق الآراء

‌ه)       تعزيز متابعة المؤتمر وتأمين أعلى نسبة حضور.

2.    تقوم اللجنة الدائمة, في الفقرة الفاصلة بين دورات المؤتمر الدولي, بتسوية ما يلي رهناً بأي مقرر نهائي يتخذه المؤتمر:

‌أ)       أي خلاف في الرأي قد ينشأ فيما يتعلق بتفسير وتطبيق هذا النظام الأساسي والنظام الداخلي.

‌ب)  أية مسألة قد تعرضها عليها اللجنة الدائمة أو الرابطة بخصوص أي خلاف قد ينشأ بينهما.

3.    على اللجنة الدائمة أن:

‌أ)       تعزز التوافق في أعمال الحركة والتنسيق, في هذا الخصوص, بين عناصرها.

‌ب)  تشجع وتعزز تنفيذ قرارات المؤتمر الدولي.

‌ج)    تقوم, واضعة هذه الأهداف نصب عينيها, ببحث المسائل التي تهم مجموع الحركة.

4.    تتخذ اللجنة الدائمة الترتيبات اللازمة لدورة المجلس التالية, وذلك بأن تقوم بما يلي:

‌أ)       اختيار مكان انعقاد الدورة وتحديد تاريخ الانعقاد.

‌ب)  إعداد جدول الأعمال المؤقت.

‌ج)    وضع قائمة المراقبين المشار إليهم في الفقرة 4 من المادة 15, بتوافق الآراء.

5.    تبت اللجنة الدائمة في منح وسام هنري دونان.

6.    يجوز للحنة الدائمة أن تحيل إلى المجلس أية مسألة تتعلق بالحركة.

7.    يجوز للجنة الدائمة أن تنشئ بتوافق الآراء أجهزة مخصصة حسب الاقتضاء أو أن تسمي أعضاء هذه الأجهزة.

8.    تتخذ اللجنة الدائمة, عند اضطلاعها باختصاصاتها, ورهناً بأي مقرر نهائي يتخذه المؤتمر الدولي, أية تدابير تقتضيها الظروف, بشرط أن تتوفر الحماية التامة دائما لاستقلال كل عنصر من عناصر الحركة وحقه في اتخاذ المبادرات, على النحو المحدد في هذا النظام الأساسي.

المادة 19


الإجراءات

 

1.    تعقد اللجنة الدائمة اجتماعا عاديا مرتين في السنة على الأقل.  وتعقد اجتماعات استثنائية بدعوة من رئيسها, سواء بمبادرة منه أم بناء على طلب ثلاثة من أعضائها.

2.    يكون مقر اللجنة الدائمة في جنيف, ويجوز أن تجتمع في مكان آخر يختاره رئيسها وتوافق عليه أغلبية أعضائها.

3.    تجتمع اللجنة الدائمة أيضاً في نفس المكان والوقت اللذين ينعقد فيهما المؤتمر الدولي.

4.    تتخذ جميع المقررات بأغلبية أصوات الأعضاء الحاضرين, ما لم يحدد خلاف ذلك في هذا النظام الأساسي أو في النظام الداخلي.

5.    تنتخب اللجنة الدائمة رئيساً ونائباً للرئيس من بين أعضائها.

6.    في حدود هذا النظام الأساسي والنظام الداخلي, تضع اللجنة الدائمة نظامها الداخلي.


الفـرع الرابــع


أحكـــام ختاميـــة


المـادة 20


التعديـــلات

 

يدرج أي اقتراح بتعديل هذا النظام الأساسي والنظام الداخلي في جدول أعمال المؤتمر الدولي ويرسل نصه إلى جميع أعضاء المؤتمر  قبل انعقاده بستة أشهر على الأقل.  ولكي يعتمد أي تعديل, يلزم إقراره بأغلبية ثلثي أعضاء المؤتمر الحاضين والمصوتين, بعد عرض آراء اللجنة الدولية والرابطة بشأنه على المؤتمر.


المادة 21


النفاذ

 

1.    يحل هذا النظام الأساسي محل النظام الأساسي الذي اعتمده المؤتمر الدولي في دورته الثامنة عشرة في عام 1952.  ويلغي أي أحكام سابقة تتعارض معه.

2.    يبدأ نفاذ هذا النظام الأساسي في 8 نوفمبر/تشرين الثاني 1986.


 



النظام الداخلي للحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر

 

(اعتمده المؤتمر الدولي الخامس والعشرون للصليب الأحمر في جنيف في أكتوبر / تشرين الأول 1986)


الفرع الأول : أحكام عامة


المادة 1


الهدف العام لهذا النظام

 

الهدف العام لهذا النظام الداخلي (المسمى فيما يلي "هذا النظام" هو ضمان إعمال النظام الأساسي للحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر (المسمي فيما يلي "النظام الأساسي") وتنظيم عمل أجهزتها النظامية.


المادة 2


مواد أخرى

 

1.    يجوز للأجهزة النظامية للحركة أن تضع نظاماً داخلياً آخر حسبما ينص عليه النظام الأساسي .

2.    يجوز لأي جهاز فرعي أنشأته الأجهزة النظامية, خلاف اللجان العامة للمؤتمر الدولي, أن يضع بتوافق الآراء نظامه الداخلي الخاص به.  وفي حالة عدم وجود نظام داخلي من هذا القبيل يطبق هذا النظام الداخلي على اللجان العامة للمؤتمر الدولي, مع إدخال ما يلزم من تعديلات عليه.

 


المادة 3


الأحكام المتعارضة

 

تجب أحكام النظام الأساسي أي أحكام أخرى وتجب أحكام هذا النظام الداخلي أي أنظمة داخلية أو لوائح أخرى وضعتها الأجهزة النظامية أو أي أجهزة فرعية أنشـأتها الأجهزة النظامية.


الفرع الثاني : المؤتمر الدولي


المادة 4


مكان وتاريخ الانعقاد

 

1.    تحدد اللجنة الدائمة مكان وتاريخ انعقاد المؤتمر الدولي (المسمى فيما يلي "المؤتمر") ما لم تكن الدورة السابقة للمؤتمر قد اتخذت بالفعل قراراً بشأن هذه المسألة.

2.    لا يتخذ قرار بشأن مكان انعقاد دورة المؤتمر التالية إلا بعد أن يتلقى المؤتمر أو اللجنة الدائمة تأكيداً مكتوباً من حكومة البلد المقترح عقد دورة المؤتمر التالية فيه, يُفيد بأنه سَيُسْمَح لجميع المشتركين المحددين في المادة 9 بحضور المؤتمر.

3.    تبلغ اللجنة الدائمة الجهة المضيفة للمؤتمر بأي تغير في تاريخ انعقاده يتم بموجب الفقرة 2 من المادة 11 من النظام الأساسي, وذلك في أقرب وقت ممكن وخلال فترة لا تتجاوز الموعد الذي يسمح للمنظمة المضيفة بأن ترسل إشعار الدعوة قبل التاريخ المعدل لافتتاح المؤتمر بتسعين يوماً.




المادة 5


الدعـــــوة

 

1.            عندما يتقرر تفويض إحدى الجمعيات الوطنية أو اللجنة الدولية أو الرابطة باستضافة المؤتمر, فإنها ترسل إلى أعضاء المؤتمر والمراقبين إشعار الدعوة بالبريد المسجل قبل التاريخ المحدد لافتتاح المؤتمر بستة أشهر على الأقل.  ويحدد في إشعار الدعوة مكان انعقاد المؤتمر وتاريخ افتتاحه ومدة انعقاده المتوقعة.


المادة 6


جدول الأعمال المؤقت

 

1.    يرفق بإشعار الدعوة برنامج المؤتمر وجدول أعماله المؤقت اللذان تعدهما اللجنة الدائمة.  ويخضع جدول الأعمال المؤقت لموافقة المجلس.

2.    يتعين أن تصل أية ملاحظات أو تعديلات أو إضافات تتعلق بجدول الأعمال إلى اللجنة الدائمة قبل افتتاح المؤتمر بستين يوماً على الأقل, ما لم توافق اللجنة الدائمة على تاريخ لاحق.


المادة 7


تقديم الوثائق الرسمية وإرسالها

 

يتعين أن تصل إلى اللجنة الدائمة أية وثيقة مقدمة من أحد أعضاء المؤتمر لإدراجها كوثيقة عمل رسمية وتصنيفها على هذا الأساس في موعد أقصاه تسعين يوماً قبل افتتاح المؤتمر.  وتتولى اللجنة الدولية والرابطة إرسال الوثائق, بموافقة اللجنة الدائمة, إلى أعضاء المؤتمر والمراقبين قبل افتتاح المؤتمر بخمسة وأربعين يوماً على الأقل.


المادة 8


تقديم وتوزيع تقارير الجمعيات الوطنية عن أعمالها

 

ترسل التقارير المقدمة إلى المؤتمر من الجمعيات الوطنية عن أعمالها منذ دورة المؤتمر السابقة إلى المنظمة المضيفة مباشرة, بحيث تصل إليها قبل افتتاح المؤتمر بثلاثين يوماً على الأقل, وذلك لتوزيعها بعد موافقة مكتب المؤتمر عليها.

المادة 9


المشتركون

 

1.    المشتركون في المؤتمر هم مندوبو الأعضاء المحددين في المادة 9 من النظام الأساسي, والمراقبون المحددون في الفقرة 5 من المادة 11 من النظام الأساسي.

2.    قبل أول جلسة للمجلس, يٌبلّغ الأعضاء المنظمة المضيفة بأسماء مندوبي كل وفد, الذين يعينَّّّّّ أحدهم رئيساً للوفد.  وأثناء انعقاد المؤتمر,يبلغ رئيس المؤتمر بأي إضافة أو تعديل أو حذف فيما يتعلق بتشكيل الوفود.  ولا يجوز تعيين أي مندوب في أي منصب رسمي ما لم تبلَّغ المنظمة المضيفة باسمه خلال الفترة المنصوص عليه.

3.    المراقبون في المؤتمر هم إما أشخاص وجهت إليهم الدعوة أو ممثلون لمنظمات وجهت إليها الدعوة, وتبلغ المنظمات أسماء ممثليها إلى المنظمة المضيفة قبل افتتاح المؤتمر.  و لا يحق للمراقبين التحدث أمام مؤتمر إلا بناء على دعوة من الرئيس و ما لم يعترض المؤتمر على ذلك, ويجوز لهم الاطلاع على وثائق المؤتمر.


المادة 10


الضيوف

 

يجوز للمنظمة المضيفة أن توجه دعوات إلى ضيوف لحضور الجلستين الافتتاحية والختامية

وحضور أي مناسبات أخرى وفقا لما قد تقرره اللجنة الدائمة أو مكتب المؤتمر.


المادة 11


وسائل الإعلام

 

مكتب المؤتمر هو المسؤول عن كل الأمور المتعلقة بالإعلام الرسمي عن المؤتمر.  ويتخذ ما يلزم من ترتيبات لقيام وسائل الإعلام بتغطية وقائع المؤتمر تغطية ملائمة, ما لم يقرر المؤتمر خلاف ذلك.

المادة 12


اللغات

 

1.    لغات المؤتمر الرسمية هي الأسبانية والإنكليزية والروسية والصينية والعربية  والفرنسية.  ويجوز استخدام اللغات الرسمية في المداولات دون حاجة إلى إذن مسبق من الرئيس.  وعلى أي مندوب يرغب في التحدث بلغة من غير اللغات الرسمية أن يحصل أولا على إذن من الرئيس.

2.    لغات العمل في المؤتمر هي الأسبانية والإنكليزية والفرنسية.  ولغات العمل هي اللغات التي تتوافر بها الترجمة الفورية,وهي اللغات الوحيدة التي تعد بها الوثائق المتعلقة ببنود جدول الأعمال.  وعلى أي مندوب يستخدم لغة من غير لغات العمل أن يؤمن الترجمة الفورية من تلك اللغة إلى إحدى لغات العمل.

3.    يجوز للجنة الدائمة أن تقرر, بالاتفاق مع المنظمة المضيفة وبالنسبة لمؤتمر معين, الترخيص أيضا باستخدام لغة البلد المضيف في الترجمة الفورية.




المادة 13


الترتيب الأبجدي

 

الترت��ب الأبجدي لأعضاء المؤتمر هي الترتيب الأبجدي لأسماء بلدانهم باللغة الفرنسية. ويحدد بالقرعة اسم الجمعية الوطنية واسم الدولة, اللتين تبدأن التصويت.


المادة 14


النصاب القانوني

 

لكي تكون مداولات المؤتمر صحيحة يلزم توافر نصاب قانوني هو ثلث مجموع عناصر الحركة على النحو المحدد في المادة 1 من النظام الأساسي وثلث عدد الدول على النحو المحدد في المادة 2 من النظام الأساسي.

المادة 15


الرئاسة

 

1.    يرأس جلسة المؤتمر الافتتاحية ممثل للمنظمة المضيفة.

2.    يرأس الجلسة العامة الأولى للمؤتمر رئيس اللجنة الدائمة, لحين انتخاب رئيس المؤتمر.

3.    في الجلسة العامة الأولى, ينتخب المؤتمر الرئيس ونواب الرئيس والأمين العام ومساعدين اثنين للأمين العام, بناء على اقتراح المجلس.

4.    يتولى الرئيس, بالإضافة إلى السلطات المخولة له بموجب مواد أخرى في هذا النظام ورهنا بمضمون الفقرتين 1و2, إعلان افتتاح واختتام كل جلسة عامة من جلسات المؤتمر, وتأمين الالتزام بهذا النظام, وإدارة جميع المناقشات , وطرح المسائل للتصويت وإعلان النتائج.  ويجوز له أن يكلف أحد نواب الرئيس بأن يحل محله في أي جلسة أو جزء من جلسة.

5.    تكون لأي نائب من نواب الرئيس يكلفه الرئيس بتمثيله سلطات الرئيس وواجباته.


المادة 16


مكتب المؤتمر ولجانه

 

1.    يكون للمؤتمر مكتب ينظم أعماله.  ويرأس المكتب رئيس المؤتمر وتتألف عضويته من رئيس اللجنة الدائمة ورئيس وفدي اللجنة الدولية والرابطة ورؤساء اللجان العامة والأمين العام للمؤتمر.

2.    اللجان العامة هيئات فرعية عضويتها مفتوحة لكل المشتركين في المؤتمر .  ويجوز للمؤتمر أن ينشئ ما تقترحه اللجنة الدائمة من هذه اللجان للعمل طوال مدة انعقاد المؤتمر.  ويعتمد المؤتمر جدول أعمال اللجان المنشأة على هذا النحو.  وتنتخب كل لجنة رئيسها ونواب رئيسها ومقرريها بناء على اقتر��ح المجلس.

3.    يجوز للمؤتمر في أي وقت أن ينشئ هيئات فرعية أخرى, مع وضع جداول أعمالها, للعمل طوال مدة انعقاد المؤتمر.


المادة 17


الإخطار بالاقتراحات

 

1.    يجوز للمكتب أن يقترح على المؤتمر إضافة بنود جديدة إلى جدول الأعمال, بشرط أن تقدم الاقتراحات إلى الرئيس في اليوم السابق وأن يوقعها ما لا يقل عن خمسة وفود في المؤتمر ينتمي كل منها إلى بلد مختلف.  ويحدد المكتب جدول أعمال كل جلسة, متبعا قدر الإمكان ترتيب الموضوعات المقترحة من اللجنة الدائمة والموافق عليها من المجلس.

2.    رهناً بأحكام الفقرة 4 من المادة 11 من النظام الأساسي, تبلغ الاقتراحات والتعديلات, بخلاف نقاط النظام, كتابة ومقدماً إلى الرئيس الذي يعممها على المندوبين قبل مناقشتها, ما لم يقرر هو خلاف ذلك.  ويطبق إجراء مماثل على الوثائق الأخرى.

3.    يجوز للرئيس أن يقرر وجوب أن يؤيد وفد آخر أي اقتراح أو تعديل, بما في ذلك الاقتراحات الخاصة بإقفال باب المناقشة, كشرط لمناقشته أو التصويت عليه.

المادة 18


المناقشات

 

1.    لا يجوز لأي مندوب أن يأخذ الكلمة دون الحصول مسبقاً على إذن من الرئيس.  وتعطي الكلمة إلى المتحدثين حسب ترتيب إبداء رغبتهم للرئيس في التكلم. وتعطي الأولوية لرئيس اللجنة المعنية ومقررها أو للمندوب المسؤول عن التقرير أو الاقتراح أو التعديل قيد المناقشة.

2.    تقتصر مدة الكلمة على عشر دقائق ولكن يجوز إطالتها أو اختصارها حسبما يتراءى للرئيس, ما لم يقرر المؤتمر خلاف ذلك.

3.    إذا آثار مندوب نقطة نظام أثناء المناقشة, تُعلق المناقشة ويُبت في نقطة النظام فوراً, إما من قبل الرئيس وفقا لهذا النظام, أو من قبل المؤتمر إذا رأي الرئيس ذلك.  ولا يجوز للمندوب الذي أثار نقطة النظام أن يتعرض لجوهر المسألة قيد المناقشة.

4.    تكون للاقتراحات المبينة أدناه أسبقية على جميع المشروعات والاقتراحات الأخرى, وذلك حسب الترتيب التالي:

‌أ)       اقتراح تعليق الجلسة.

‌ب)  اقتراح رفع الجلسة.

‌ج)    اقتراح تأجيل مناقشة البند المطروح.

‌د)      اقتراح إقفال باب مناقشة البند المطروح. ويجب أن تؤيد هذه الاقتراحات أربعة وفود أخرى على الأقل.

5.    ما لم يقرر الرئيس خلاف ذلك, يجوز لمندوب واحد فقط أن يتحدث مؤيداً نقاط النظام والاقتراحات المذكورة في الفقرة 4, ولمندوب واحد فقط أن يتحدث معارضاً إياها.

6.    يقفل باب مناقشة  كل مسألة عندما لا يكون هناك أي متحدث آخر أو عندما يعتمد المؤتمر اقتراحاً بإقفال باب المناقشة.  وللرئيس أن يعلن أثناء المناقشة قائمة بالمتحدثين وأن يعلن, بموافقة المؤتمر إقفال القائمة.  وله أن يعطي حق الرد لأي عضو تعنيه كلمة سابقة.

7.    يجوز لأي وفد أن يطعن في قرار الرئيس, ويطرح الطعن للتصويت فوراً, ويسري قرار الرئيس ما لم ترفضه أغلبية أعضاء المؤتمر الحاضرين والمصوتين.


المادة 19


اعتماد القرارات

 

1.    يفهم توافق الآراء على أنه يعني عدم وجود أي اعتراض يعرب عنه وفد من الوفود ويقدمه باعتبار أنه يشكل عقبة أمام اعتماد القرار المعني.  وبعد اعتماد قرار ما بتوافق الآراء, يجوز لأي وفد أن يذكر وجهة النظر التي كان سيتبناها لو أن المسألة طُرحت للتصويت. 2.    إذا لم يتم التوصل إلى توافق في الآراء, تتخذ القرارات بأغلبية الأعضاء الحاضرين والمصوتين.


المادة 20


إجراءات التصويت

 

1.    تطرح التعديلات على أي اقتراح للتصويت عليها قبل طرح الاقتراح ذاته للتصويت.  وفي حالة وجود عدة تعديلات, يطرح الرئيس أولاً للتصويت أبعد تعديل عن الاقتراح الأصلي.

2.    يعبر عن صوت كل وفد رئيس هذا الوفد أو المندوب الذي يُعيَّنه ليحل محله.  وليس للرئيس صوت خلاف الصوت المخصص للوفد الذي ينتمي إليه.

3.    الأغلبية هي نصف مجموع عدد الأصوات المؤيدة أو المعارضة للاقتراح, مضافاً إليه صوت واحد.  ويسجل عدد الأعضاء الحاضرين والمصوتين الذين يعربون عن امتناعهم عن التصويت ولكن لا يؤخذ عدد أصواتهم في الاعتبار عند تحديد الأغلبية. وفي حالة تعادل الأصوات يرفض الاقتراح.  ويعلن الرئيس نتيجة التصويت التي تدرج في محاضر جلسات المؤتمر.

4.    في حالة عدم التوصل إلى توافق في الآراء يجري التصويت كقاعدة عامة برفع الأيدي.

5.    يجري التصويت بنداء الأسماء إذا طلبت ذلك عشرة وفود.  وفي هذه الحالة تبدأ جميع وفود الجمعيات الوطنية التصويت أولاً, ثم جميع وفود الدول يليها وفدا اللجنة الدولية والرابطة.  وينادي على وفود الجمعيات الوطنية ووفود الدول بالترتيب الأبجدي.

6.    يجري التصويت بالاقتراع السري إذا طلبت ذلك عشرة وفود وفي هذه الحالة, يعين الرئيس من بين مندوبي أعضاء المؤتمر ثلاثة حاسبين للأصوات ليقوموا, بعد جمع كل أوراق الاقتراع, بعد الأصوات.  وتكون لطلب إجراء التصويت بالاقتراع السري أسبقية على طلب إجراء التصويت بنداء الأسماء.

7.    بعد أن يعلن الرئيس بدء التصويت, لا يجوز لأي مندوب أن يقطع عملية التصويت إلا لإثارة  نقطة نظام تتعلق بالإجراء الفعلي للتصويت.


المادة 21


انتخاب أعضاء اللجنة الدائمة

 

1.    تسلم الترشيحات لعضوية اللجنة الدائمة في مظاريف مغلقة, تتضمن السيرة الذاتية لكل مرشح, إلى رئيس المكتب قبل افتتاح الجلسة التي سيجري فيها الانتخاب بثمان وأربعين ساعة.  ويقوم المكتب بتعميم السيرة الذاتية لكل مرشح قبل بدء تلك الجلسة بأربع وعشرين ساعة على الأقل.  وينبغي أن تؤخذ في الاعتبار لدى تسمية المرشحين  الصفات الشخصية ومبدأ التوزيع الجغرافي العادل.

2.    تبدأ عملية الانتخاب لعضوية اللجنة الدائمة فور افتتاح الجلسة التي سيجري فيها التصويت.

3.    ينتخب أعضاء المؤتمر بالاقتراع السري أعضاء اللجنة الدائمة, المشار إليهم  في الفقرة 4 من المادة 10 من النظام الأساسي.  ولأغراض تحديد الأغلبية المطلقة المطلوبة بمقتضى الفقرة 4, ينادي على أسماء الأعضاء قبل بدء عملية بالتصويت.

4.    في الاقتراع الأول, يعلن انتخاب المرشحين الذين حصلوا على الأغلبية المطلقة.  فإذا حصل على الأغلبية المطلقة أكثر من خمسة مرشحين, أعلن انتخاب المرشحين الخمسة الذين حصلوا على أكبر عدد من الأصوات.  وإذا حصل أقل من خمسة مرشحين على الأغلبية المطلقة في الاقتراع الأول, جرى اقتراع ثان يعلن فيه انتخاب المرشح (المرشحين) الذي حصل (الذين حصلوا ) على أكبر عدد من الأصوات.

5.    في حالة التعادل, تجري اقتراعات متتالية إلى أن يحصل المرشح المتبقي (المرشحون المتبقون) على أغلبية نسبية.  وبعد أربعة اقتراعات, يؤخذ في الاعتبار مجموع عدد الأصوات المؤيدة لكل مرشح في الاقتراعات الأربعة كلها.  فإذا استمر التعادل, يتخذ قرار بالقرعة.

6.    إذا كان مرشحان أو أكثر من جمعية وطنية واحدة في موقف يسمح بإعلان انتخابهما (انتخابهم), ينتخب المرشح الذي حصل على أكبر عدد من الأصوات.


المادة 22


سجل أعمال المؤتمر

 

1.    ما لم يقرر المؤتمر خلاف ذلك, تتخذ المنظمة المسؤولة عن عقد المؤتمر الترتيبات اللازمة لتسجيل وقائع الجلسات العامة واجتماعات اللجان العامة للمؤتمر.

2.    تشكل الوثائق التالية, على الأقل, سجل أعمال المؤتمر  وتجمع في مجلد واحد:

§        قوائم المشتركين (الأعضاء والمراقبين).

§        قائمة الوثائق .

§        المحاضر الحرفية للجلسات العامة للمؤتمر.

§        تقارير اللجان العامة.

§        قرارات المؤتمر .

3.    ينشر المجلد المشار إليه في الفقرة 2 بترخيص من اللجنة الدائمة وتتولى نشره المنظمة المضيفة, ويوزع على أعضاء المؤتمر والمراقبين المدعوين لحضوره, وذلك في مدة أقصاها سنة بعد اختتام المؤتمر, إن أمكن.

4.    تعد المنظمة المضيفة, قدر الإمكان , تقارير موجزة عن الجلسات العامة للمؤتمر ولجانه, وتوزع هذه التقارير  على أعضاء المؤتمر في اليوم التالي لهذه الجلسات.




الفرع الثالث: مجلس المندوبين


المادة 23


المكان وتاريخ الانعقاد

 

تحدد اللجنة الدائمة مكان انعقاد المجلس وتاريخه ومدته, وفقاً للفقرة 1 من المادة 15 من النظام الأساسي.


المادة 24


الدعوة إلى انعقاد المجلس

 

عندما يجتمع المجلس في مناسبة انعقاد إحدى دورات المؤتمر, توجه المنظمة المسؤولة عن الدعوة إلى المؤتمر دعوة إلى انعقاد المجلس أيضاً.  وفي جميع الحالات الأخرى, تكون اللجنة الدائمة هي المسؤولة عن توجيه الدعوة.


المادة 25


جدول الأعمال المؤقت

 

تعد اللجنة الدائمة جدول الأعمال المؤقت للمجلس




المادة 26


الجلسة الافتتاحية

 

1.    تعقد الجلسة الافتتاحية للمجلس, عندما يجتمع في مناسبة انعقاد إحدى دورات المؤتمر, قبل افتتاح المؤتمر وفي وقت تراعى فيه المدة المقررة لانعقاد المجلس.

2.    يتولى رئيس اللجنة الدائمة رئاسة الجلسة الافتتاحية لحين انتخاب رئيس للمجلس.

3.    بالإضافة إلى انتخاب المجلس لرئيسه ونائب رئيسه من بين أعضائه, ينتخب المجلس الأمناء.


المادة 27


أعمال المجلس

 

ما لم ينص بالتحديد في النظام الأساسي أو في هذا النظام على خلاف ذلك, تطبق أحكام هذا النظام المتعلقة بالمؤتمر على جلسات المجلس, بعد إدخال ما يلزم من تعديلات عليها.


المادة 28


سجل أعمال المجلس

 

عندما يجتمع المجلس في مناسبة انعقاد إحدى دورات المؤتمر, تجمع أعماله أيضاً في المجلد المذكور في الفقرة 2 من المادة 22.




الفرع الرابع: اللجنة  الدائمة


المادة 29


الدعوة إلى انعقادها

 

بعد انتخاب أعضاء اللجنة الدائمة مباشرة, يدعو رئيس المؤتمر أعضاء اللجنة الجديدة الحاضرين إلى الاجتماع. ويتخذ هؤلاء الأعضاء, بالأغلبية, قرارا بتحديد الشخص الذي يتولى المسؤولية عن الدعوة إلى عقد أول اجتماع للجنة.  وينبغي إن أمكن, أن يُعقد على الفور الاجتماع الأول الذي ينتخب فيه الرئيس ونائب الرئيس.


المادة 30


النصاب القانوني

 

النصاب القانوني اللازم لكي تكون مداولات اللجنة الدائمة صحيحة قوامه خمسة أعضاء.

 

المادة 31


سجل أعمال اللجنة الدائمة

 

عندما تجتمع اللجنة الدائمة في مناسبة انعقاد إحدى دورات المؤتمر وفقا للمادة 29, تُدرج أعمالها في المجلد المذكور في الفقرة 2 من المادة 22.




الفرع الخامس: أحكام ختامية


المادة 32


تعديلات النظام الأساسي وهذا النظام

 

1.    عملا بالمادة 20 من النظام الأساسي, يبلَّغ نص التعديلات المقترح إدخالها على النظام الأساسي أو على هذا النظام إلى رئيس اللجنة الدائمة  في موعد يسمح له بأن يحيل نسخاً منها , مشفوعة بتعليقات اللجنة الدولية والرابطة, إلى أعضاء المؤتمر قبل الجلسة الافتتاحية للمؤتمر بستة أشهر على الأقل.

2.    تقدم اللجنة الدولية والرابطة تعليقاتهما على التعديلات المقترحة في موعد يتيح للجنة الدائمة أن تفي بالتزامها المترتب على الفقرة السابقة.

3.    يقرر المؤتمر تاريخ بدء نفاذ أي تعديل يتم اعتماده.


المادة 33


بدء نفاذ هذا النظام

 

1.    يحل هذا النظام محل النظام الداخلي للمؤتمر الدولي للصليب الأحمر الذي اعتمده المؤتمر في دورته الثامنة عشرة في عام 1952.  ويلغي أي حكم سابق يتعارض معه.

2.    يبدأ نفاذ هذا النظام في 8 نوفمبر/ تشرين الثاني 1986